النسخة الثانية من الدورات التدريبية في إطار مشروع DEPOMI المتعلق بتنزيل سياسات الهجرة على مستوى جهة الشرق

نظمت طيلة يوم الخميس 9 ديسمبر الجاري النسخة الثانية من الدورات التدريبية التي تنظمها جمعية ثسغناس للثقافة و التنمية بالناظور بشراكة مع منظمة CEFA في إطار مشروع DEPOMI المتعلق بتنزيل سياسات الهجرة على مستوى جهة الشرق، هذا المشروع الممول من طرف التحاد الاروبي بتعاون مع الوكالة البلجيكية للتعاون الدولي ENABEL و الوزارة المنتدبة المكلفة بشؤون الهجرة و مغاربة العالم و مجلس جهة الشرق.
اليوم الأول من الندوة التكوينية استهل بكلمات افتتاحية للشركاء في المشروع، وفي الجلسة الأولى التي تولى تسييرها الكاتب العام للجمعية المنظمة للنشاط والحاملة للمشروع، وأشاد خلال مداخلته بالحضورا المتميز لجميع الشركاء و الفاعلين الجمعويين و الترابيين كمجلس اقليم الناظور و الجماعة الترابية للناظور، و ممثلين على المؤسسات الرسمية كالنيابة العامة و مندوبين عن قطاعي الصحة و التربية الوطنية، و التعاون الوطني ووزارة الشؤون الخارجية و شؤون الهجرة و الهلال الأحمر و الدرك الملكي وجميع الهيئات الحاضرة.
و مباشرة بعد استراحة الشاي كان للحضور موعد مع ثلاث مداخلات تناولت موضوع الهجرة من زاويات مختلفة: الأولى : حقوقية من طرف ذ . بوبكر لاركو رئيس المنظمة المغربية لحقوق الانسان عبر تقنية زوم . و الثانية للدكتور محمد الرضواني مدير مختبر الدراسات القانونية والسياسية لدول البحر الابيض المتوسط التابع للكلية متعددة التخصصات بالناظور في موضوع: سياسة الهجرة على المستويين الدولى و الوطني. أما المداخلة الثالثة تناول فيها الاستاذ الحموتي و هو محامي بهيئة الناظور الهجرة من الزاوية القانونية.
و بعد إلقاء المدخلات الثلاث تلتها مناقشات و تفاعلات القاعة التي اغنت المداخلات المقدمة خلال هذا اليوم الأول من النسخة الثانية من سلسلة الندوات التي تدخل ضمن مشروع DEPOMI.

Asticude Web

Asticude Web

Read Previous

دورة تدريبية حول الملاحظة المحايدة للانتخابات المبنية على النوع الاجتماعي

Read Next

EXPO AFRICA 2021: Soirée humanitaire sous le thème « Combattre le froid pour réchauffer les cœurs »

Leave a Reply

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *